الواحة الأدبية هنا هتلاقى قصائد , شعر , زجل، نثر و كل القصائد بتاعة أدبائنا الكبار ....


الملاحظات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-07-2010
3moataz 3moataz غير متواجد حالياً
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
5555[1] أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

يا أمتي وجب الكفاح / شعر: د. يوسف القرضاوي



يا أمتي وجب الكفاح فدعي التشدق والصياح
ودعي التقاعس ليس ينصر من تقاعس واستراح
ودعي الرياء فقد تكلمت المذابح والجراح
كذب الدعاة إلى السلام فلا سلامُ ولا سماح
ما عاد يجدينا البكاء على الطلول ولا النواح
لغة الكلام تعطلت إلا التكلم بالرماح
إنا نتوق لألسنٍ بكم على أيد فصاح
***
يا قوم.. إن الأمر جدُ قد مضى زمن المزاح
سموا الحقائق باسمها فالقوم أمرهمو صراح
سقط القناع عن الوجوه ، وفعلهم بالسر.. باح
عاد الصليبيون ثانيةً.. وجالوا في البطاح
عاثوا فساداً في الديار كأنها كلأ مباح
عادوا يريقون الدماء ، لا حياء من افتضاح
والباطنية مثلوا الدور المقرر في نجاح
دور الخيانة وهو معلوم الختام والافتتاح
عادوا وما في الشرق (نور الدين) يحكم أو (صلاح)
كنا نسينا ما مضى لكنهم نكئوا الجراح
لم يخجلوا من ذبح شيخ, لو مشى في الريح طاح
أو صبية كالزهر لم ينبت لهم ريش الجناح
لم يشف حقدهمو دم سفحوه في صلف وقاح
عبثوا بأجساد الضحايا في انتشاء وانشراح
وعدوا على الأعراض لم يخشوا قصاصا أو جناح
ما ثم (معتصم) يغيث من استغاث به أو صاح
أرأيت كيف يكاد للإسلام في وضح الصباح؟
أرأيت أرض الأنبياء, وما تعاني من جراح؟
أرأيت كيف بغى اليهود, وكيف أحسنا الصياح؟
غصبوا فلسطينا وقالوا: مالنا عنها براح
لم يعبأوا بقرار (أمن), دانهم أو باقتراح
عاد التتار يقودهم جنكيز ذو الوجه الوقاح
عادت جيوشهمو تهدد بالخراب والاجتياح
عادوا ولا (قطز) ينادي المسلمين إلى الكفاح
لولا صلابة فتية غر, بدينهمو شحاح
بذلوا الدماء, وما على من يبذل الدم من جناح
***
عاد المروق مجاهرا ما عاد يخشى الافتضاح
نفقت هنا سوق النفاق تروج الزور الصراح
فيها يباع الفسق تحت اسم الفنون والانفتاح
وترى الفساد يصول جهرا في الغدو وفي الرواح
من كل أكذب من مسيلمة, وأفجر من سجاح
وجد الحصون بغير حراس, لها فغدا وراح
ومضى يعربد, لا يبالي, في حمانا المستباح
وتعالت الأصوات تدعو للفجور وللسفاح
مسعورة, إن رحت تزجرها تمادت في النباح
ما من (أبي بكر) يؤدبهم ويكبح من جماح
ويعيدهم لحظيرة الإيمان قد خفضوا الجناح
***
يا أمة الاسلام هبوا واعملوا، فالوقت راح
الكفر جمع شمله فلم النزاع والانتطاح؟
فتجمعوا وتجهزوا بالمستطاع وبالمتاح
يا ألف مليون, وأين همو إذا دعت الجراح؟
هاتوا من المليار مليونا, صحاحا من صحاح
من كل ألف واحدا أغزوا بهم في كل ساح
من كل صافي الروح يوشك أن يطير بلا جناح
ممن يخف إلى صلاة الليل بادي الإرتياح
ممن يعف عن الحرام, وليس يسرف في المباح
ممن زكا بالصالحات, وذكره كالمسك فاح
ممن يهيم بجنة الفردوس لا الغيد الملاح
من همه نصح العباد وليس يأبى الإنتصاح
يرجو رضا مولاه, لم يعبأ بمن عنه أشاح
مر على أعدائه ولقومه ماء قراح
إن ضاقت الدنيا به وسعته (سورة الإنشراح)
***
لا بد من صنع الرجال ، ومثله صنع السلاح
وصناعة الأبطال علم فى التراث له اتضاح
ولا يصنع الأبطال إلا فى مساجدنا الفساح
فى روضة القرآن فى ظل الأحاديث الصحاح
فى صحبة الأبرار ممن فى رحاب الله ساح
من يرشدون بحالهم قبل الأقاويل الفصاح
وغراسهم بالحق موصول, فلا يمحوه ماح
من لم يعش لله عاش وقلبه ظمآن ضاح
يحيا سجين الطين, لم يطلق له يوما سراح
ويدور حول هواه يلهث ما استراح ولا أراح
لايستوي في منطق الإيمان سكران وصاح
من همه التقوى وآخر همه كأس وراح
شعب بغير عقيدة ورق تذريه الرياح
من خان (حي على الصلاة) يخون (حي على الكفاح)
***
يا أمتى , صبراً، فليلك كاد يسفر عن صباح
لابد للكابوس أن ينزاح عنا أو يزاح
والليل إن تشتد ظلمته نقول: الفجر لاح
رد مع اقتباس
اقرأ ايضا جديد الأخبار لحظه بلحظه على ايجي لفرز
قديم 09-07-2010   #2
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
Post رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

مختارات من قصيدة ملحمة الابتلاء- الملحمة النونية

ملحمة ألفت داخل السجن الحربي في القاهرة عام 1955م وهي تحكي قصة سجين قضى نحو عشرين شهراً في السجن الحربي ... إنها تصوير بسيط لبعض ما قاساه المسلمون الذين عذبوا في هذا السجن الرهيب.

وتبلغ عدد أبياتها أربعة وتسعين ومائتين - ونورد هنا جزءاً منها

شعر الشيخ: يوسف القرضاوي.



ثار القريض بخاطري فدعوني
أفضي لكم بفجائعي وشجوني

فالشعر دمعي حين يعصرني الأسى
والشعر عودي يوم عزف لحوني

كم قال صحبي أين غر قصائدي
تشجي القلوب بلحنها المحزون

وتخلّد الذكرى الأليمة للورى
تتلى على الأجيال بعد قرون

ما حيلتي والشعر فيض خواطرٍ
ما دمت أبغيه ولا يبغيني ؟

واليوم عاودني الملاك فهزني
طرباً إلى الإنشاد والتلحين

ألهمتها عصماء تنبع من دمي
ويمدها قلبي وماء عيوني

نونية والنون تحلو في فمي
أبداً فكدت يقال لي ذو النونِ

صورت فيها ما استطعت بريشتي
وتركت للأيام ما يعييني

أحداث عهد عصابة حكموا بني
مصرَ بلا خلقٍ ولا قانون

أنست مظالمهم مظالم من خلوا
حتى ترحمنا على نيرون

حسبوا الزمان أصمّ أعمى عنهم
قد نوّموه بخطبةٍ وطنين

ويراعة التاريخ تسخر منهمو
وتقوم بالتسجيل والتدوين

وكفى بربك للخليقة محصياً
في لوحه وكتابه المكنون

يا سائلي عن قصتي اسمع إنها
قصص من الأهوال ذات شجون

أمسك بقلبك أن يطير مفزعاً
وتولّ عن دنياك حتى حين

فالهول عاتٍ والحقائق مرةٌ
تسمو على التصوير والتبيين

والخطب ليس بخطب مصر وحدها
بل خطب هذا المشرق المسكين

في ليلة ليلاء من نوفمبرٍ
فزعت من نومي لصوت رنين

فإذا كلاب الصيد تهجم بغتةً
وتحوطني عن شمألٍ ويمين

فتخطفوني من ذوي وأقبلوا
فرحاً بصيدٍ للطغاة سمين

وعزلت عن بصر الحياة وسمعها
وقذفت في قفص العذاب الهون

في ساحة (الحربي) حسبك باسمه
من باعث للرعب قد طرحوني

ما كدت أدخل بابه حتى رأت
عيناي ما لم تحتسبه ظنوني

في كل شبر للعذاب مناظرٌ
يندى لها -والله - كل جبين

فترى العساكر والكلاب معدة
للنهش طوع القائد المفتون

هذي تعض بنابها وزميلها
يعدو عليك بسوطه المسنون

ومضت علي دقائق وكأنها
مما لقيت بهن بضع سنين

يا ليت شعري ما دهانِ؟ وما جرى؟
لا زلت حياً أم لقيت منوني؟

عجباً أسجن ذاك أم هو غابةٌ
برزت كواسرها جياع بطون ؟

أأرى بناء أم أرى شقي رحى
جبارة للمؤمنين طحونِ؟

واهاً أفي حلم أنا أم يقظةً
أم تلك دار خيالة وفتون ؟

لا لا أشك هي الحقيقة حية
أأشك في ذاتي وعين يقيني ؟

هذي مقدمة الكتاب فكيف ما
تحوي الفصول السود من مضمون ؟

هذا هو (الحربي) معقل ثورة
تدعو إلى التحرير والنكوين

فيه زبانية أعدوا للأذى
وتخصصوا في فنه الملعون

متبلدون عقولهم بأكفهم
وأكفهم للشر ذات حنين

لا فرق بينهمو وبين سياطهم
كل أداة في يدي مأفون

يتلقفون القادمين كأنهم
عثروا على كنزٍ لديك ثمين

بالرجل بالكرباج باليد بالعصا
وبكل أسلوبٍ خسيسسٍ دونِ

لا يقدرون مفكراً ولو أنه
في عقل سقراط وأفلاطون

لا يعبئون بصالحٍ ولو أنه
في زهد عيسى أو تقى هارون

لا يرحمون الشيخ وهومحطمٌ
والظهر منه تراه كالعرجون

لا يشفقون على المريض وطالما
زادوا أذاه بقسوةٍ وجنون

كم عالمٍ ذي هيبة وعمامةٍ
وطئوا عمامته بكل مجون

لو لم تكن بيضاء ما عبثوا بها
لكنها هانت هوان الدين

وكبيرِ قومٍ زينته لحيةٌ
أغرتهمو بالسبِّ والتلعين

قالوا له :انتفها -بكل وقاحةٍ
لم يعبأوا بسنينه الستين

فإذا تقاعس أو أبى يا ويله
مما يلاقي من أذىً وفتون

أترى أولئك ينتمون لآدمٍ
أم هم ملاعينٌ بنو ملعون ؟

تالله أين الآدمية منهمو
من مثل محمودٍ ومن ياسين

من جودة أو من دياب ومصطفى
وحمادةٍ وعطية وأمين

لا تحسبوهم مسلمين من اسمهم
لا دين فيهم غير سبّ الدين

لا دين يردع لا ضمير محاسبٌ
لا خوف شعبٍٍ لا حمى قانون

من ظن قانوناً هناك فإنما
قانوننا هو حمزة البسيوني

جلاد ثورتهم وسوط عذابهم
سموه زوراً قائداً لسجون

وجه عبوس قمطرير حاقدُ
مستكبر القسمات والعرنين

في خده شجٌ ترى من خلفه
نفساً معقدةً وقلب لعين

متعطشٍ للسوءِ في الدم والغٍ
في الشرّ منقوعٍ به معجونِ

هذا هو الحربي معقل ثورة
تدعو إلى التطوير والتحسين

هو صورة صغرى استعيرت من لظى
في ضيقها وعذابها الملعون

هو مصنع للهول كم أهدى لنا
صوراً تذكرنا بيوم الدين

هو فتنة في الدين لولا نفحةٌ
من فيض إيمانٍ وبرد يقين

قل للعواذل إن رميتم مصرنا
بتخلف التصنيع والتعدين

مصر الحديثة قد علت وتقدمت
في صنعة التعذيب والتقرين

وتفننت - كي لا يمل معذَّبٌ
في العرض والإخراج والتلوين

أرأيت بالإنسان يُنفخ بطنه
حتى يُرى في هيئة البالون ؟

أسمعت بالإنسان يُضغط رأسُه
بالطوق حتى ينتهي لجنون ؟

أسمعت بالإنسان يُشعل جسمُه
ناراً وقد صبغوه بالفزلين ؟

أسمعت ما يلقى البرئ ويصطلي
حتى يقول: أنا المسئُ خذوني

أسمعت بالآهات تخترق الدجى
رباه عدلك .. إنهم قتلوني

إن كنت لم تسمع فسل عمّا جرى
مثلي ولا ينبيك مثل سجين

واسأل ثرى الحربي أو جدرانه
كم من كسير فيه أو مطعون

وسل السياط السود كم شربت دماً
حتى غدت حمراً بلا تلوين

وسل (العروسة) قبحت من عاهرٍ
كم من جريحٍ عندها وطعين

كم فتية زفوا إليها عنوة
سقطوا من التعذيب والتوهين

واسأل (زنازين) الجليد تجبك عن
فن العذاب وصنعة التلقين

بالنار أو بالزمهرير فتلك في
حينٍ وهذا الزمهرير بحين

يُلقى الفتنى فيها ليالي عارياً
أو شبه عارٍ في شتا كانون

وهناك يملي الاعتراف كما اشتهوا
أو لا فويل مخالفٍ وحرون

وسل (المقطم) وهو أعدل شاهدٍ
كم من شهيدٍ في التلال دفين

قتلته طغمة مصر أبشع قتلةٍ
لا بالرصاص ولا القنا المسنون

بل علقوه كالذبيحة هيئت
للقطع والتمزيق بالسكين

وتهجدوا فيه ليالي كلها
جلدٌ وهم في الجلد أهل فنون

فإذا السياط عجزن عن إنطاقه
فالكي بالنيران خير ضمين

ومضت ليالٍ والعذاب مسجّرٌ
لفتى بأيدي المجرمين رهين

لم يعبؤوا بجراحه وصديدها
لم يسمعوا لتأوهٍ وحنين

قالوا اعترف أو مت فأنت مخيّرٌ
فأبى الفتى إلا اختيار منون

وجرى الدم الدفاق يسطر في الثرى
يا إخوتي استشهدت فاحتسبوني

لا تحزنوا إني لربي ذاهبٌ
أحيا حياة الحر لا المسجونِ

وامضوا على درب الهدى لا تيأسوا
فاليأس أصل الضعف والتهوين

قل للذي جعل الكنانة كلها
سجناً وبات الشعب شر سجين

يا أيها المغرور في سلطانه
أمن النضار خلقت أم من طين ؟

يا من أسأت لكل من قد أحسنوا
لك دائنين فكنت شر مدين

يا ذئب غدرٍ نصبوه راعياً
والذئب لم يك ساعة بأمين

يا من زرعت الشر لن تجني سوى
شرٍ وحقدٍ في الصدور دفين

سيزول حكمك يا ظلوم كما انقضت
دول أولات عساكر وحصون

ستهب عاصفةٌ تدك بناءه
دكاً وركن الطلم غير ركين

ماذا كسبت وقد بذلت من القوى
والمال بالآلاف والمليون ؟

أرهقت أعصاب البلاد ومالها
ورجالها في الهدم لا التكوين

وأدرت معركة تأجج نارها
مع غير (جون بولٍ) ولا كوهين

هل عدت إلا بالهزيمة مرّةٍ
وربحت غير خسارة المغبون ؟

وحفرت في كل القلوب مغاوراً
تهوي بها سفلاً إلى سجّين

وبنيت من أشلائنا وعظامنا
جسراً به نرقى لعليين

وصنعت باليد نعش عهدك طائعاً
ودققت إسفيناً إلى إسفين

وظننت دعوتنا تموت بضربةٍ
خابت ظنونك فهي شر ظنون

بليت سياطك والعزائم لم تزل
منّا كحدّ الصارم المسنون

إنا لعمري إن صمتنا برهةً
فالنار في البركان ذات كمون

تا لله ما الطغيان يهزم دعوةً
يوماً وفي التاريخ برُّ يميني

ضع في يدي ّ القيد ألهب أضلعي
بالسوط ضع عنقي على السكّين

لن تستطيع حصار فكري ساعةً
أو نزع إيماني ونور يقيني

فالنور في قلبي وقلبي في يديْ
ربّي .. وربّي ناصري ومعيني

سأعيش معتصماً بحبل عقيدتي
وأموت مبتسماً ليحيا ديني

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #3
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

في ذكرى المولد (د.يوسف القرضاوي)

هو الرسول فكن في الشعر حسانا وصغ من القلب في ذكراه ألحانا

ذكرى النبي الذي أحيا الهدى وكسا بالعلم والنور شعبًا كان عريانا

أطلَّ فجر هداه والدجى عممُ بات الأنام وظلوا فيه عميانا

هذا يصور تمثالاً ويعبده وذاك يعبد أحبارًا وكهَّانا

الكون بحرٌ عميقٌ لا منار به لم يدرِ فيه بنو الإنسان شطئانا

ويل الصغير وقد صار الورى سمكًا يسطو الكبير عليه غير خشيانا!

فدولة الروم حوتٌ فاغرٌ فمه يطغى على تلكُم الأسماك طغيانا

ودولة الفرس حوتٌ مثله كشرت أنيابه للورى بغيًا وعدوانا

وحشيةٌ عمَّت الدنيا أظافرها جهالةٌ أصلت الأكوان نيرانا!

الليل طال ألا فجر يبدده؟! ربَّاه.. أرسل لنا فلكًا وربانا!

هناك لاح سنا المختار مؤتلقًا يهدي إلى الله أعجامًا وعربانا

يتلو كتاب هدًى كان الإخاء له بدءًا وكان له التوحيد عنوانا

لا كبر- فالناس إخوان سواسية لا ذلَّ إلا لمن سوَّاك إنسانا

يقود دعوته في اليمِّ باخرةٌ تقل من أمَّها شيبًا وشبانا

السلم رايتها والله غايتها لم تبغ إلا هدًى منه ورضوانا

جرت بركبانها.. لا الريح زلزلها ولا يد الموج مهما ثار بركانا

وكم أراد العِدا إضلالها عبثًا وحاول خرقها بالعنف أزمانا

واها! أتُخرق والرحمن صانعها؟ والله حارسها من كل من خانا؟!

أم هل تضل سفين "بيت إبرتها" وحي من الله يهدي كل حيرانا؟!

أم كيف لا تصل الشطئان باخرةٌ ربانها خير خلق الله إنسانا؟!

تلك الرواية والَهْفِي ممثلةٌ في العالم اليوم في بلدانه الآنا

إن يختلف الاسم فالموضوع متَّحِدٌ مهما تلوَّنت الأشخاص ألوانا

فالناس قد تَّخذوا الأهواء آلهةً إن كان قد تَّخذ الماضون أوثانا

الشعب يعبد قوادًا تضلله كما يضلل ذو الإفلاس صبيانا

والحاكمون غدا الكرسيُّ ربهمو يقدمون له الأوطان قربانا

إن ماتت الفرس فالروسيا تمثلها أما ستالين فهو اليوم كِسرانا

وإن تزل دولة الرومان فالتمسوا في الإنجليز وفي الأمريك رومانا

وإن يمت قيصر فانظر لصورته وإن يكونوا همو في البحر حيتانا

****

يا خير من ربت الأبطال بعثته ومن بنى يهمو للحق أركانا

خلفت جيلاً من الأصحاب سيرتهم تضوع بين الورى روحًا وريحانا

كانت فتوحهمو برًّا ومرحمة كانت سياستهم عدلاً وإحسانا

لم يعرفوا الدين أورادًا ومسبحةً بل أشربوا الدين محرابًا وميدانا

فقل لمن ظن أن الدين منفصل عن السياسة: خذ يا غرُّ برهانا

هل كان أحمد يومًا حلس صومعة أو كان أصحابه في الدير رهبانا؟!

هل كان غير كتاب الله مرجعهم أو كان غير رسول الله سلطانا؟!

لا، بل مضى الدين دستورًا لدولتهم وأصبح الدين للأشخاص ميزانا

يرضى النبي أبا بكر لدينهمو فيعلن الجمع: نرضاه لدنيانا

***

يا سيد الرسل طب نفسًا بطائفة باعوا إلى الله أرواحًا وأبدانا

قادوا السفين فما ضلوا ولا وقفوا وكيف لا وقد اختاروك ربَّانا؟!

أعطوا ضريبتهم للدين من دمهم والناس تزعم نصر الدين مجانا

أعطوا ضريبتهم صبرًا على محن صاغت بلالاً وعمارًا وسلمانا

عاشوا على الحب أفواهًا وأفئدةً باتوا على البؤس والنعماء إخوانا

الله يعرفهم أنصار دعوته والناس تعرفهم للخير أعوانا

والليل يعرفهم عُبَّاد هجعته والحرب تعرفهم في الروع فرسانا

دستورهم لا فرنسا قننتْه ولا روما، ولكن قد اختاروه قرآنا

زعيمهم خير خلق الله لا بشر إن يهد حينًا يضل القصد أحيانا!

"الله أكبر".. ما زالت هتافهمو لا يسقطون ولا يحيون إنسانا

***

نشكو إلى الله أحزابًا مضللةً كم أوسعونا إشاعات وبهتانا

ما زال فينا ألوف من أبي لهب يؤذون أهل الهدى بغيًا ونكرانا

ما زال لابن سلول شيعةٌ كثروا أضحى النفاق لهم وَسْمًا وعنوانا

يا رب إنا ظُلمنا فانتصر، وأنر طريقنا، واحبنا بالحق سلطانا

نشكو إليك حكومات تكيد لنا كيدًا وتفتح للسكسون أحضانا

تبيح للهو حانات وأندية تؤوي ذوي العهر شُرَّابًا ومُجَّانا

فما لدور الهدى تبقى مُغلَّقةً؟ يمسي فتاها غريب الدار حيرانا

يا رب نصرك، فالطاغوت أشعلها حربًا على الدين إلحادًا وكفرانا

***

يا قوم قد أيد التاريخ حجتنا وحصحص الحق للمستبصر الآنا

إنا أقمنا على إخلاص دعوتنا وصدقها ألف برهان وبرهانا

لقد نفونا فقلنا: الماء أين جرى يحيي المَوات ويروي كل ظمآنا

قالوا: إلى السجن، قلنا: شعبةٌ فُتِحت ليجمعونا بها في الله إخوانا

قالوا: إلى الطور، قلنا: ذاك مؤتمرٌ فيه نقرِّر ما يخشاه أعدانا!

فهو المصلَّى نزكِّي فيه أنفسنا وهو المصيف نقوي فيه أبدانا

معسكر صاغنا جندًا لمعركة ومعهد زادنا للحق تبيانا

من حرَّموا الجمع منا فوقَ أربعةٍ ضموا الألوف بغاب الطور أُسدانا!

راموه منفًى وتضييقًا، فكان لنا بنعمة الحب والإيمان بستانا!

هذا هو الطور شاءوا أن نذوب به وشاء ربك أن نزداد إيمانا

__________________

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #4
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

القرضاوي يعشق.....بنت قنا

هذه القصيدة كتبها الشيخ يوسف القرضاوي منذ 38 سنة متغزلاً في هذه الأنثى "القلة القناوية" التي يصنعها من الفخار أهل قنا بصعيد مصر فتروي ظمأ العطش وتسر الناظرين


أنــثى تـروق أخا الهيــام حســناء فـارعة القــوام جســم رشــيق زانـــه عنــق حكــى عنق النعام جــذابة تغــريك طلـتعها فتــــدنو في اهتــمام وتحــس أن لقـــــاءها يشـفي الصـدور من الأوام وإذا حـرمت القــرب منـها فالجــوانح فـي ضــرام عــرفت بطــهر القـلب لم يعــلق بــه خبـث اللئام ينبــك ظـاهـــرها بمـا فــي قلبــها وبـلا كلام بنــت الصعــيد كــريمة من طيــنة القـوم الكـرام ****** قنــــــــوية، لكنــها بيضـــاء كالبـدر التـمام قنـــوية خلعــت عبـاءتها وألقـــت الاحتشــــام وكـــأنها بنــت الـــزما لك فـي السـفور والاقتحـام ثـــارت علـى قعـر البيوت فــلا تحــب بهـا المقـام إلا إذا هجـــم الشـــــتا بالبــرد يصحـبه الغمــام فتحجبــت تلـك الشـــهور وكـل شــهر طـول عـام حتـى إذا ولــد الربيــــع مــع الــزهور والابتـسام ودنـا هجوم الصيف أعجبــها الخـــروج علــى الدوام فبــدت من الشـــــرفات ضــاحكة تجـاذبك الغـرام لا تســـتحي من وافــــد يـــرنو إليــها باهتـمام فــإذا دنــا منــها دنــت فــورا، وأسـلمت الـزمام ليســــت تـــرد يـــدًا تـلامسـها ولـو كفـي غلام تلقـاك فـي وضـح النــهار وإن أردت فــفي الظــلام وإذا اقتــربت تـريـــدها وتـــروم منـها ما يـرام أفضــت إليــك بصـدرها دون امتــناع أو خصــام وحبـتك فـاهـا العـــذب تلـثمه ولا تخـشى المـلام وتحــوط كفــك خصـرها وهـي المطـيعة فـي سلام والنـاس حـولـك ينـظرون يهنــئونك باحتــــرام ومن العجـــائب أنــــها لتــحب مـن كـل الأنـام حتـى التقــي المســـتقيم بــها تعـلق واســـتهام مــا كفــه عنــها تقـاه ولا نـــهاه أن اســتقام لا لا تســـــــيئوا الظن فهي طهـورة طهـر الغمام كلا، ولا عرفــت خــــنا أو نـــالها يــوما أثـام ****** قنـــــــوية لكــــنها رقــت كـــأقداح المدام هي لا تحـب سوى العشـــير أخــي التــلطف والوئام إن لــم تعــاملـها برفــق قــد يفــاجئها الســقام ولـربما منيـت بجـــــرح لا يكــــون لــه التئام والكسر فيها ليس يجـــــبره نطــــاسي العـــظام ولـــرب عنـف قد يعرضها لأن تلـــقى الحـــمام ****** مــاذا دهــا بنـت الكـرام ومــن رماهـا بالسـهام؟ كانــت فتاة الحـي ليلـــى كـــل قيــس مسـتهام ليســـت تنــافسها هنـالك (مدمـــزيل) أو (مــدام) واليـوم قــد أضحت تنازعها بنـــــات العــم سام(1) هــذي هـي الدنيا، فليــس لكــــائن فيـــها دوام ****** أعـرفـــت من أعنـــي؟ لعــلك قـد فهمت من المقام قـل لـي: "أبنـت قنـا" تـرى أم يـا تـرى بنـت الحرام؟
************************************************** **************

(1)المقصود: الثلاجات الأمريكية ونحوها.

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #5
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

الأصوليون
(أرجوزة على لسان العلمانيين وأجهزة الأمن)



أبلغ رجال الأمن حتى يزحفوا ….. فها هنـــــــا جماعة تطرّفوا
من الأصولييـــن أعداء الوطن ….. أخطر من جميع عباد الوثن
قـــــد نأمن الهندوس واليهودا ….. وقـــــــد نقيم معهم العهودا
إلا أولاء، فأذاهـــــم يُحْذرُ ….. فهم علينا من يهودَ أخطـــــرُ
عرفتهــــم باللحن والسمات ….. ومجمــــل الأعمال والصفات
إذا ما دعى الداعي إلى الصلاة ….. هبّوا لهـــــا في خفة القطاة
حتى صلاة الفجر في المساجد ….. والناس بين راقــــد وراكــد
غايتهـــــم بها رئاءُ النـــاس ….. فمن يطيق ذا السلوك القاسي؟
أعفـَوْا لحاهم زعموها سنة ْ ….. يدنيهــــــم اتباعها للجنـــــــة ْ
ومنهم الحليق كي لا يعرفا ….. للأمن فهو خصمهم مهما صفا



لكنهم مهما اختـَفـَوْا وضللوا ….. عليهمو ألف دليـــــل يوصل
أعمالهم تكشفهم وتفضحُ ….. ما في الوعا على الوعاء ينضح
حياتهم أساسهــــا التزمتُ ..... وفكرهم قوامــــه التعنتُ
تشدَّدوا في الدين وهو يسرُ ..... وكل فرد في السلوك حرُّ
دعواهمو في نصره عريضة ..... لكنْ قلوبُهم هي المريضة
كم رغـّبوا في نهجه ورهـّبوا ..... تعصباً وبئس ما تعصبوا
إذا دُعوا لحفل لهو ٍ راقص ..... أبَوْا، بلا ذوق، إباء ناكص
فما لهم في الفن من خـَلاق ..... إذ حُرموا الحلوَ من المذاق
والرقص عندهم حرامٌ منكرُ ..... كذا قضى الجمودُ والتحجرُ
وحرَّموا ما ساد عـُرْفَ الناس ..... من عهد شيخنا أبي نواس


وأنكروا فوائــــــد البنوك ..... كأننـــــا في الزمن المملوكي
ناسين ما حتمــــه التـَغـَيُّر ..... والديــــــن، مثل غيره، يُطوَّر
وخالفوا مفتينـــا الطنطاوي* ..... مجدد الزمـــــان في الفتاوي
الشرع في يده كالعجينــــــة ..... لا كالألي عقولهم سجينــــــة
لم يلتفت للشكل بل للجوهر ..... ولم يضيق مثل شيخ الأزهر**
وما علينا من مخالفيــــــــه ..... وقوفنا بجنبه يكفيـــــــــــــه
وكلما رد عليـــــــــه العلما ..... زادوه شهرة كنجـــم السينما
فهو بنا شيخ شيوخ العصر ..... من مثله من نجبــــــاء مصر

*كان الشيخ سيد طنطاوي مفتياً للجمهورية في ذلك الحين
**الشيخ جاد الحق رحمه الله الذي أنكر على الطنطاوي فتوى تحليل فوائد البنوك


وشدَّدوا على ذوي المزاج ِ ..... ورفقة الأنس بليل ٍ داج ِ
وقاوموا نفوذ أهل الكـَيـْفِ ..... فحق أن يؤدَّبوا بالسيف
حتى الدخان عندهم ممنوعُ ..... فمـــــــا لهم بطيبٍ ولوعُ
همُّهم الدعوة والدراسة ..... دوماً ومزج الدين بالسياسة
يؤذنون في أماكن العملْ ..... من غير خوفٍ أو حياءٍ أو خجلْ
والناس فيهم تاركو الصلاةِ ..... فكيف يُؤذوْنَ مدى الأوقات


بيوتهم تحفل بالدلائـــل ..... على انتمائهم بدون حائـــل
ستجد السواك والمصاحفا ..... والكتب فيها تالداً وطارفا
من البخاريِّ وشرح مسلم ..... إلى ابن تيمية وابن القيـِّم
وأدوات قـــــــــوة الأبدان ..... بزعم دعم قـــــــوة الإيمان
وكم لديهـــم كتب مُضلة ..... والاعتراف سيد الأدلــــــة
أشد في الفتك من البارود ..... رسائل البنـَّاء والمودودي
وكتب القطبين كالظلال ..... والقرضاوي بعد والغزالي
ومثلها رسائل ابن بـــاز ..... وعلماء الشام والحجــــاز
وربما وجدت للترابــي ..... وهو كبيـــر زمرة الإرهاب
وقد ترى من كتب الغنوشي ..... وتلك كالهرويين والحشيش
كما ترى "شعْبَهم"* المشاغبة ..... إحدى قواهم في النزال الضاربة
نساؤهم يزهيـــن بالحجاب ..... والبعض يصررن على النقاب
أشكالهن ترعب الصغارا ..... وتقلق اليهــــــود والنصارى
فكيف يخفون على المباحث ..... وكل شيءٍ ظاهر للباحـــــــث



*جريدة الشعب الصادرة عن حزب العمل



تاريخهـــم أسود كالقطران ..... حسبهم الجهـــاد في الأفغان
كم قاتلوا السوفييت في الجبال ..... ليظهروا في مظهر الأبطال
وقبلهم أخوانُ سوء جاهدوا ..... فوق فلسطينَ وفيها استشهدوا
وهيــــأوا الشباب للقتـــال ..... وحفـَّظـُوهم سورة الأنفــــــــال
وشاركوا بالدم في القنـــــاةِ ..... تغطيـــــــــة منهم لفصل آتِ
فكل فعـــــــل منهمو مردودُ ..... مهما يكــــــنْ ظاهره المحمودُ
واليــوم للبوسنة قد تحمسوا ..... كأنهم للمسلميـــــــن حرسُ
وذاك شأنهـــــم على الإطلاق ..... إن شِيـــــك مسلم بواق الواق
وذاك، والله، هو الجنـــــــونُ ..... وللجنون عندهم فنـــــــــونُ
فهم مع الجهـــــاد في كشمير ..... وفي الفليبين بلا نكيــــــــــر
أما فلسطين فهم رجالهـــــــا ..... وإن تنادى بالسلام آلـُهـــــــا
قد أيدوا الفتيــــــة من حماس ..... دون مبـــــالاة ولا احتراس
وأحرجوا الوفود في المفاوضة ..... ووقفوا في جهة المعارضة
واتهمــــــــوا مسيرة السلام ..... بأنـــها ليست سوى استسلام
وأعلنـــــوا الجهاد والكفاحا ..... وما اقتنوا غير الحصى سلاحا
وسحروا بالكلـــــــم الشبابا ..... يُخيِّلونـــها لهم حرابـــــــــــا
وخدروهم بصلاح الديــــــن ..... وأنهم غداً إلى حطيـــــــــــن
وهيجوهم بالفتاوى الصاعقة ..... بطرد إسرائيل تلك السارقة
لا بد من تحرير كل الأرض ..... فرضٌ علينا يا له من فرض
من فرَّط اليوم ببعض أرضه ..... ضحَّى غداً بدينه وعرضه
تلك فتاويهم لتأليب القوى ..... لكي يحاربوا طواحين الهوا
كأنهم إذا سفيننا اضطرب ..... أرشد من جميع حكام العرب



فتش تراهم خلف كل حادثة ..... تحدث في الأرض وكل كارثة
وكــــــل ما يقلق أهل الغرب ..... فهم وراءه بغير رَيْـــــــــب
وإن يكن في جزر الهاوائــي ..... أو خللاً في مركب الفضـــاء
والله لـــــولا خشية العزال ..... لقلتُ هـــــم محركو الزلزال*
في كـــل معهدٍ وكل جامعة ..... أسماؤهـم هي النجومُ اللامعة
يكتسحون يوم الانتخـــــاب ..... أصوات الاتحــــــاد للطلاب
وكـــــم تدخـَّلنا بدعوى الأمن ..... بحذف كل اسم لهم ذي شأن
لكنهم يحظون في النهايــــــة ..... ولم يوصل مكرُنا للغايــــــة
وفــــي نوادي هيئة التدريس ..... لهم من الأعضاء للرئيس
قد أثروا في الشيب والشباب ..... وفتنــــوا الشيوخ كالطلاب
أراهمو يستخدمون الجنـَّـــــا ..... والسحر أيضاً أتقنوه فنـَّــــا
وكم تظاهروا بفعل الخيــــر ..... ومدِ أيديهم لنفع الغيــــــــر
وأنشأوا المسجد والمستوصفا ..... ونشروا مع الكتاب المصحفا
وأسسوا مدارساً للجيـــــــل ..... لكي يقودوه من العقـــــــول
وأشربوه الدين والأخلاقـــــا ..... وجنـَّبوه الكفر والنفاقــــــــــا
لا تعجبوا أن تجدوا من وُلـْدِنا ..... فيها، نربيهم بغير جهدنــــــا
قد سرقوا أبناءنا من وكرنـــا ..... ليجعلوا منهم خصوم فكرنــا





*الزلزال الذي وقع في مصر في 5 أكتوبر 1992
__________________


وفي النقابات لهـــــــم نشاط ُ ..... وكــــــم مهمات بهم تـُناط ُ
قـــــد سيطروا على المثقفينا ..... مثل الأطبــــا والمهندسينا
حتى المحامون لهم قد صوتوا ..... وما لهم سوى الكلام قــوة ُ
لا تحسبِ انتخابهم دليـــــــــلا ..... بأنهم في الشعب أهدى قيلا
فهم خصوم الشعب كل الشعب ..... وإن أحيطوا بالرضا والحب
قد خدعوا النخبة والجموعا ..... حتى مضَوْا من خلفهم قطيعا
تستروا بالدين كيما يكسبوا ..... به جنى الدنيا، وبئس المكسبُ
قد تـَخِذوه للهوى مطيـــــة ْ..... ونحن أدرى منهمو بالنيــــــة ْ
نحن الذين نعرف السرائرا ..... ونسبر النيــــــات والضمائرا
يسعون للحكــــم وللكرسيِّ ..... وذاك شأن الأحمق الغبـــــــيِّ
فنحن أهل الحكــم والصدارة ْ...... ومن سوانا ما لـــــه جدارة ْ
لا تحلموا أن تظفروا بالسلطة ْ ..... وأذنوا إن شئتمو في "مَلـْطة ْ"
تداولُ السلطة جـِدُّ وهــــــم ..... فلا تكونوا بلداء الفهــــــــــم
الحكـــــم لا يخرج من أيدينا ..... لو كان لابن العاص أو لمينــا

فوفروا جهودكــــم يا سادة ْ ..... فقد خلقنــــــــــا نحن للقيادة ْ
من سار في ركبنـــا مطعومُ ..... ومن جفانـــــــــا فهو المحروم
أيستوي من حزبــــه السلطانُ ..... ومن رفيقــــــــه هو السجـَّانُ



تصوروا منطـــــــق هؤلاء ..... يدعــــــون للعودة إلى الوراء

يدعون للسنة والكتـــــــــابِ ..... وتللك دعوى ثلة الإرهــــــــابِ
وأن نسير في خطا محمــــــدِ ..... لنقتدي بهديـــــــــــه فنهتدي
فالخير في اتباع نهج من سلفْ ..... والشر يبدو في ابتداع من خلفْ
فهم خصوم قادة التنويــــــــــر ..... وحَرَسُ الدين من التطويـــــــــر
أبَعْدَ أن سرنا إلى القمـــــــــرْ ..... ندعو إلى عهد عليًّ وعمـــــــرْ
ونمتطـــــي سفينة الصحراء ..... والعصر يزجي سفن الفضـــــاء
كيف يقيمُ عصرُنــــــا الحدودا ..... ويَجْلدُ السكـِّير والعربيــــــــدا
ويقطع الأيدي من اللصوص ..... إذن هلكنـــــا نحن بالخصوص
إذا منعنا الخمر والملاهـــــي ..... فكيف نغــــــري سائحاً؟ بالله
وما مصير اللاهيات في الهرم ..... هل يرتجين العون من أهل الكرم
وما مآل أسرة القانـــــــون ..... هل يبعثونهم إلى السجــــــــون
وللفنون عندنــــــــا أسواقُ ..... فهل مصيرهـــــــا هو الإغلاقُ
قد عارضوا الدستور جهراً علنا ..... إذ نادَوْا القرآن دستور لنا
ودَعَوْا المرأة للحجـــــــاب ..... فما ترون يا أولي الألبــــــاب
وأين يذهب "الميني" و"الميكرو" ..... إن صح ما قالوا وعم السترُ
يبغون ربــــــط حكمنا بالدين ..... كما نرى عند بني صهيـــــون
أنجعــــــــل القرآن كالتوراة ..... ليغدوا الدستور للحيـــــــــــاة



أولئكم هم الأصوليونـــــــا ..... قد خرَّبوا الدنيا وشانوا الدينا

فاستنفِروا لحربهم كل القوى ..... فما لهم غير الفناء من دوا
فكل يوم يكسبون أرضــــا ..... تمتد طولاً بيننا وعرضــــا
حتى غـَزَوْا ساحة أهل الفنِّ ..... وأفسدوا المخرج والمغنـِّي
ومن غريب ما نرى ونسمعُ ...... توبة أهل الفن، هذا المفجعُ
ممثلاتٌ يرتدين الحجابـــــا ..... أليس ذلك العجبَ العجابـــا؟
وراقصاتٌ يعتزلن الرقص ..... كأن هذا الرقص كان نقصا
من ذا يعيب الهز للبطــــون ..... وذاك من روائع الفنـــــون
أليس من ميراثنا الثقافـــــي ..... رياضة الخصور والأردافِ
فيـــا مثقفون أسرعوا الخطا ..... فدولــة الفن دنت أن تسقطا
ماذا وراء ذلـك التحجبِ ..... إلا تــــآمر أثيــــم أجنبــــــي
يدعو نجوم الفــن أن يتوبوا ..... كأنما كانت لهــــــم ذنوبُ
أليس يــــدرك هؤلاء السادةْ ..... أنَّ الفنـــــون ذروة العبادةْ
ما الفن إلا صلوات الروح ..... دعك من المتون والشروح




قد غيروا الأعراف والأفكارا ..... حتى غدا المألوف قبلُ عارا

أنظر لما نراه في المصايفِ ..... من احتشام زائدٍ بل زائــــفِ
الغيدُ بالخمار والجلبـــــاب ..... وكم نزلن البحـــــــر بالحجاب
يا حسرتا على زمان انقضى ..... يبدو به الشاطئ لحماً أبيضا
هذا هو الدين لدى الأصولي ..... منْ يجْفه يُحرمْ من الوصول
قد عسروا في شرحه ونفروا ..... والديـــن قال يسروا وبشروا
ما الدين في الإحراج للحكــام ..... أن يطلبوا الحل من الإسلام
ما الدين بالصوم ولا بالصلاة ..... الديـــــن خذ في خفة وهات
الديـــن أن تبدوا ظريفاً مرنا ..... وإن عبدت عنزة أو وثنـــــا
فطهِّر القلب مـــن التعصب ..... وإنْ جحدت بالكتاب والنبــي
الديـــــن ما يراه حاكم البلدْ ..... وقولـُــــه المفتـَى به والمعتمدْ
دع عنـــك ما يقوله الشيوخ ..... فما لهــــــم في علمهم رسوخ
الصحفيون هم الثقـــــــاتُ ..... وثلة الحكم هـــــــــم الأثباتُ
لا للغزالــــــــي والشعراوي ..... نعــــــــم لسعدة والعشماوي
العلــــــــــمُ ما ينقله الإعلام ..... وليس مــــــــا يعقله الأعلام
والحـــــق ما تطلقه الأبواقُ ..... وليس مـــــــــا تثبته الأوراقُ
قد يُطلعون الشمس نصف الليل ..... والويـــــلُ للمنكر كل الويل
الحق ما رأوا وإنْ لم يَحْقـُق ...... والصدق ما قالوا وإنْ لم يصدق
أعذب مطرب هو الحمـــــار ..... وشر مزعج هــــــــو الهزار
وأشجع الشجعان ذاك الأرنبُ ..... والليث رمز الجبن لا تعجبوا
دنيــــــا النفاق تقلب الحقائقا ..... وتظهر العلقم حلواً رائقــــــا



كم طلبوا الإذن بحزب مسلم ..... يدعو لحكم غير ما تقدمي

يطبق الشرعَ وكل قيمــــــة ْ ..... كأننا في الأعصر القديمـــة ْ
ويعلن الدعــــــوة للإسلام ..... هل نحن أهل الشرك والأصنام؟
لدولــــــــــةٍ دينيةٍ كالحزب ..... تحكم باسم الله لا اسم الشعب
لا بأس بالأحزاب للشيوعي ..... فذاك أمـــــر ليس بالممنوع
أمـــــا السماح للأصوليينا ..... فذلك المحال ما حيينــــــــا
لقد تعلمنا من الجزائــــــــر ..... إذ ظفروا بأغلب الدوائــــر
كيف يُزج الدين في السياسة ْ ..... وتطمح اللحى إلى الرئاسة ْ
وتدخل العمائـــــــــم الوزارةْ ..... يا لجلال الهــول والجسارةْ
ولم يكـــن لها سوى الأوقاف ..... فهل تحيدون عن الأعراف
أنحن في إيران أم في القاهرة ..... إذ أعين الغرب علينا ساهرة
لن ياذنـــــوا برجعة الإسلام ..... وما علينــــا غير الاستسلام



لا بــــــــد من حل ومن علاج ..... من غير تطويـــــــــــــل ولا لجاج
والحل أن يحاربوا مثل الجربْ ..... إن شئت سل بدراً وسل شيخ العربْ*
كلاهما أعلن في صراحـــــــــة ..... وفي صراحة الوزير راحــــــــــة
ليس لهـــــــم عندي من خلاص ..... إلا الكلامُ من فـــــــــم الرصاص
لا رفـــــــقَ لا سماحَ لا هوادةْ ..... فحقهم منا هـــــــــــــــــــو الإبادةْ
أما انتظار منطق القضـــــــــاء ..... فشأنُ أهل العجز لا المضــــــاء
نحن هنــــــا القانونُ في القانون ..... فتوى الإمام حمزة البسيونـــــي**
وليقل القضــــــــــــــاء ما يشاء ..... فما قضيناه هو القضــــــــــــــاء




*واليوم سل حبيب العادلي
** آمر السجن الحربي سيء الذكر




لكن إذا ما جد فينا الجـــــــدُّ ..... ولم يكن من القضاء بـُــــــــد

فحصننا الفذ القضاء العسكري ..... قضاؤنا المعروف غير المنكر
فكم لدينا فيــــــــه من عباقرةْ ..... إن كان في بغدادَ أو في القاهرةْ
محاكمــــي عودة والهضيبي ..... وقطبٍ المفكر الأديـــــــــــــب
من ذا الذي ينسى جمال سالمْ ..... قاضي القضاة العبقريُّ العالمْ
مـــــن أقرأ القرآن بالمقلوب ..... وكشف النيــــــات في القلوب
وكم لدينا بعده من نابغـــــــة ْ ..... فنعم الله علينا سابغـــــــــــة ْ
من يعلم الجاني بلا مكالمـــــة ْ ..... ويعرف الحكم بلا محاكمـــة ْ
أحكامه لديـــــه قبل بيّنـــــــة ْ ..... وما لـــــــه من حاجة لبيّنـــة ْ
شعاره السخاء فـــــــي الأحكام ..... لا سيما مـــــا كان بالإعدام
يقـــــــــدم السبعة للعشماوي ..... في وجبة فاق بهـــــــا المهداوي
وهكذا يستروح النظـــــــام ..... بما قضى ضباطه العظـــــــــام
أما الذي يدعى القضاء المدني ..... فليس صالحــــــاً لهذا الزمن
فهـــــــــو موسوس وحنبلي ..... والأمر ثـَـــــــــمَّ واضح جلي
يناقش الشهود والأدلــــــــة ْ ..... وينشد اليقين يروي الغـلــــــــة ْ
ويفسح المجــــــال للدفاع ..... لكثــــــــــرة الكلام دون داع
حتى غدا يحكــــــم بالبراءةْ ...... ويشجب التعذيب في جراءةْ
بذا حمـــــى جماعة الإرهاب ..... وحرم الشعب مــــن الكباب*




*إشارة إلى فيلم الإرهاب والكباب





واحذر من التمييز والتصنيف .....ما بين داعي الرفق والعنيف
فكل هؤلاء فـي الهوى سوا ..... من لم يمارس عنفه فقد نوى
لكن أهل الاعتدال علينا أخطر ..... لأنهم على الطريـق أصبر
هم يربحون جولة فجولـــة ..... وبعد ذاك يبلعون الدولـــــة
يستخدمون العلم والحاسوبا ..... سل سلسبيل* تعرف المطلوبا
وطوروا الخطاب للصغـــار ..... باللحـــن والنشيد والحوار
أما رأيت صرحهم سفيرا** ..... كيف غدت أكثرهم نفيـــرا
فاعجب لقوم طاردوا الأصولي ..... وكرموا المنافق الوصولي
فقل على داركم العفــــــــاءُ ..... إن لم تدارك أرضَهــــا السماءُ






*سلسبيل: شركة برمجيات معروفة

**سفير: دار نشر مختصة بإصدارات الطفل

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #6
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

هذه الأبيات عن المصطفى صلى الله عليه وسلم وصحبه وصاحبها هو فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي حفظه الله




يا خير من ربت الأبطال بعثته ** ومن بنى يهمو للحق أركانا

خلفت جيلاً من الأصحاب سيرتهم ** تضوع بين الورى روحًا وريحانا

كانت فتوحهمو برًّا ومرحمة ** كانت سياستهم عدلاً وإحسانا
لم يعرفوا الدين أورادًا ومسبحةً ** بل أشربواالدين محرابًا وميدانا
فقل لمن ظن أن الدين منفصل ** عن السياسة: خذ ياغرُّ برهانا
هل كان أحمد يومًا حلس صومعة ** أو كان أصحابه في الدير رهبانا؟!
هل كان غير كتاب الله مرجعهم ** أو كان غير رسول الله سلطانا؟!
لا، بل مضى الدين دستورًا لدولتهم ** وأصبح الدين للأشخاص ميزانا

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #7
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

هذه الأبيات منتقاة من نشيد كتبه أيضاً الدكتور العلامة يوسف القرضاوي حفظه الله، وقد أنشد هذه الأبيات منه المنشد أبو راتب


فتى القرآن


أنا إنْ سألــت القــوم عنـــي من أنا ..... أنا مؤمــنٌ سأعيش دومــاً مؤمنـاً
فليَعــْلم الفجـَّــــار أنــي هــا هنــــــا ..... لن أنحنــي، لن أنثنــي، لن أركنــا
=====
أنا مسلم هل تعرفــون المسلمــــــا ..... أنا نور هذا الكون إنْ هو أظلمــــا
أنا في الخليقة ريُّ من يشكو الظما ..... وإذا دعا الداعي أنا حامي الحمى
=====
أنا مصحــف يمشي وإسلام يُــــرى ..... أنا نفحـــة عُلويَّة فـــوق الثـــــرى
الكــون لــي ولخدمتــــي قد سُخــرا ..... ولمـن أنا؟ أنا للـذي خلــق الـورى
=====
أنا كوكب يهدي القوافل في السَّرى ..... وأنا الشِّهـاب إذا رأيــت المنكـــرا
ما لي سوى نفس تعزُّ على الشِّــرا ..... قد بعْتـُــــــها لله والله اشتــــــ

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #8
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

أصولي .. أصولي

أصولـــيٌّ .. أصولـــيُّ ..... أجل، أنا لا وصوليُّ
أصولـــيٌّ، فلـي أصلي ..... ولي نسبي الحنيفيُّ
وأصل أصولـــيَ القرآ ..... نُ، دستوري الإلهيُّ
وسنة أحمد المختــــا ..... ر لــي زادٌ، ولي ريُّ
وقانونـــي شرعُ اللــ ..... ـه، لا الشرعُ الفرنسيُّ
فمــــا يقضيه مَقضيُّ ..... ومــــــــــا ينفيه مَنفيُّ
ولائــــــي كله للــــــــ ..... ـه، لمْ يشركْ بــه شيُّ
أعادي من يعاديــــــه ..... ومنْ يرضــــاه مَرضيُّ
سبيلــــي الرشدُ أسلكه ..... وليس سبيلــــيَ الغيًّ
ومنهاجــــي سماويٌّ ..... ونهج سواي أرضــــيُّ




أصــوليّ .. أصــوليّ ..... فدعنـــي يا وصــوليُّ
أصــوليّ، عميق الجذ ..... ر، لا كسواي سطحيُّ
لأصلي أنــــــا مشدودٌ ..... بأصلي أنــــــا محميُّ
هوايَ وعشقــيَ الإسلا ..... مُ، لا لبنــــى ولا ميُّ
وأهلي أمــــــــة الإسلا ..... مُ، لا قيسٌ ولا طــــيُّ
أئن لهـــــم إذا مرضوا ..... وأحيــــا إن همو حيّوا
وأشدوا إن همو فرحوا ..... وأبلغ إن همـــو عيّوا
وينزف منّيَ الدم حيــ ..... ــن يُجرح ثـَــمَّ بوسنيُّ
وأصرخ: آهٍ، حيـن يشا ..... كُ جامـــــيٌّ وكرديُّ
ويغلي مرجلي إن مُــ ..... ــسَّ حول القدس قدسيُّ




أليسوا إخوتي في اللـــــــــــه، بل هم جسدي الحيُّ

أصـــوليٌّ .. أصــــوليُّ ..... برغمك يـــــــا ضلاليُّ
أنا باللــــــــــه منصورٌ ..... أنا باللـــــــــــــه مكفيُّ
ولا أطمع في دنيــــــــا ..... أنا بالخلـْـــــــــد معنيُّ
ولا أخشى سوى ربــي ..... وهل يخشى الفدائـــيُّ
أنا للـــــــــــــه لا للغر ..... ب أو للشرق مسْـبـــيُّ
أنا للخيـــــــــر لا للشــ ..... ــر والشيطـــان جنديُّ
أنا للنــــــاس كل النــــا ..... س، لا كسواي عرقيُّ
وكل الأرض أوطانـــي ..... شمــالٌ أو جنوبــــــيُّ
وكل الناس إخوانـــــي ..... شرقـــــيٌّ وغربـــــــيُّ
سأدعوهم لديـــن اللــــــــــــه، ذا نهجـي الحضاري
أقودهمــــو بخيط الحــ ..... ــب إن الحب سحـــريُّ
وليس العنف من نهجي ..... بل النهـــــج الحِواريُّ



أصــوليّ .. أصــوليّ ..... فأقصر يا فضوليُّ
إلى التوحيــد أدعو لا ..... لمــا يدعو الخرافيُّ
وألزم هدي أحمدنــــا ..... وإن جافــــاه بدعيُّ
وأرعى أمر ربي فإن ..... من يرعـــاه مرعيُّ
وأعلي رايـــة الإسلا ..... م مهما قيل: رجعيُّ
ولا يثني عناني عنـــ ..... ــه سفـــــاح تتاريُّ
لسان نظامــه الكربا ..... ج والتعذيــب والكيُّ
ولا قلم خؤون الفكـــ ..... ــر بالدولار مشريُّ
يســــاريٌّ إذا شاؤوا ..... وإن شاؤوا يمينـــيُّ
ولا وغد عميلٌ، ربـــ ..... ــه المعبود كرسيُّ
يحركــــــــــه يهوديٌّ ..... ويأمــــــره صليبيُّ
وفرعون الإمام لــــه ..... وهامـــان الحواريُّ
ومفتيـــــــــه مسيلمة ..... وخازنــــــه حراميُّ




أصولـيٌّ ... أصولـيُّ ..... بعيـــــن الله مرعيُّ
تفوقـــت على الأقرا ..... ن حتى قيـــــل جنيُّ
وكم لـــي أخوة نبغوا ..... فضائـــــــــي وذريُّ
أعانتني صلاة الفجــ ..... ــر حين ينام سوقيُّ
وذِكـْرُ الله في الأسحا .... ر، إذ مولاي منسيُّ
وورْدِي من كتاب اللـ ..... ــه لـي مدد سماويُّ
وأعطانــي حب اللـ ..... ــه ما لــم يُعط َ إنسيُّ
وما الإسلام إلا النــو ..... رُ، إلا قلبـُـــك الحيُّ
هو الأخلاق والأعما ..... ل، لا الشكلُ ولا الزيُّ
هو التوحيد والإخلا ..... ص، فافهــم يا سرابيُّ

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #9
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

وصولي

واهــــــــــاً له يدعونـــــه الأستاذا ..... وتراه في أخلاقـــــــــه شحاذا
يُزْهَى بزيِّ ذوي المعارف والنهى ..... والنفس تحكي السفلة الشذاذا
مــــــــــا كان يوماً باذلاً أو معطياً ..... مــــــــــا عاش إلا سائلاً أخاذا
هيهـــــات يخلو مجلسٌ من وجهه ..... لينــــــــال من هذا ويطري هذا
صيـّــــــــاد منفعة يخدِّر صيـــــــده ..... حتــــــــى يصوب سهمه النفاذا



يزجي المديح بقدر ما يرجوه من ..... نيل المُرَجَّى، وابــــلاً ورذاذا
الهرُّ يمدحـــــه فيغدو ضيغمــــاً ..... والأغبيـــــاء نوابغــــــاً أفذاذا
وترى الدعيَّ لديــه حجة عصره ..... فاق ابــــن عباس وبز معاذا
هو في ركابك ما ارتجاك فإنْ تـُصَبْ ..... ولـَّى مع المتسللين لواذا



متماوت ما دام يبغــــــــــــــي حاجة ..... يبدو غريقـــــــــاً ينشد الإنقاذا
فإذا تمكن كان فرعوناً، ولـــــــــمْ ..... يذكر زميلاً قبــــــــــــلُ أو أستاذا
متنكراً للآل والصحب الألـــــــــــــى ..... كانوا له في النــــــــائبات ملاذا
هو في اليمين اليوم، في اليسرى غداً ..... عَجـِلُ الجواب إذا سألت: لماذا؟
لا يستحي مـــــــــن موقف متناقض ..... وجــــــه الصفيق يقاوم الفولاذا




متخشِّعٌ للأقويـــــاء، تخالـُـــــه ..... كالعبد، ينفذ ما اشتهوا إنفاذا
طاغ ٍ على المستضعفين تجبراً ..... في صنعة الإيذاء ليس يُحاذى
تـُلفيه فــــــــي شر يُراد وفتنةٍ ..... صاروخ أرض سرعــة ونفاذا
وإذا سعى الساعون للخير اختفى ..... وأوى لمخبأ الاعتذار ولاذا
قـَبـُـــح النفاق وأهلـُه، تباً لهم ..... كــــم قطـَّعوا أكبادنـــــا أفلاذا
أصنام سوء لا دواء لهــم سوى ..... فأس الخليل تـُحيلـُهُنَّ جذاذا

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2010   #10
3moataz
..:: عــضــو رهيب ::..
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 550
افتراضي رد: أشعار الشيخ يوسف القرضاوي

لكَ يا إمامي..(شعر للدكتور القرضاوي)

الأبيات التالية في رثاء الإمام الشهيد "حسن البنا" للدكتور "يوسف القرضاوي".



لكَ يا إِمامِي يا أعزَّ معلمِ

يا حاملَ المصباحِ في الزمنِ العَمِي



يا مرشدَ الدنيا لنَهجِ محمدِ

يا نفحةً من جيلِ دارِ الأرقمِِ



أُهدِيكَ نفسي في قصائدَ صُغتُها

تَهدي وتَرجُم فهيَ أختُ الأنْجُمِ



حَسَبوك مِتَّ وأنتَ حيٌّ خالدٌ

ما ماتَ غيرُ المستبدِّ المُجرِمِ



حسبوكَ غِبتَ وأنتَ فينا شاهدٌ

نَجلُو بنهجِكَ كلَّ دربٍ مُعتِمِ



شيَّدتَ للإسلامِ صَرحًا لم تكُنْ

لَبِناتِهِ غيرُ الشبابِ المُسلمِ



وكتبتَ للدنيا وثيقةَ صحوةٍ

وأبَيْتَ إلا أن تُوقِّعَ بالدمِ



نمْ في جوارِ زعيمِكَ الهادي فمَا

شَيَّدتَ يا "بَنَّاءُ" لمْ يتهدَّمِ



سيظلُّ حبُّكَ في القلوبِ مُسطَّرًا

وَسَناكَ في الألبابِ واسمُكَ في الفَمِ

3moataz غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
أسعار, الشيخ, القرضاوى, يوسف
تعليقات زوار الموقع على الفيس بوك


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:10 PM.


Follow @elmaazon تابع ايجى لفرز على الفيس بوك وتويتر لحظه بلحظه